نيسان تصنع سيارة كهربائية اختبارية بمحرّك مزدوج وتكنولوجيا تحكّم كليّ الدفع

كشفت نيسان اليوم عن سيارة اختبارية عالية الطاقة بمحرك ثنائي ونظام تحكّم كليّ الدفع ومزودة بتكنولوجيات جديدة يتمّ تطويرها للجيل المقبل من سيارات الشركة الكهربائية.

 

ترتكز السيارة على نيسان LEAF e+ الكهربائية 100% وتتضمن نظام دفع كليّ يعمل بمحركات أمامية وخلفية عالية الطاقة مدمجة مع تقنية التحكم بالهيكل التي طورتها نيسان، وكانت النتيجة نظاماً للتحكم في جميع العجلات يعمل بالكهرباء والذي سيؤدي إلى الارتقاء بأداء سيارات نيسان الكهربائية إلى مستوى جديد.

وقال تاكاو أسامي، نائب الرئيس الأول للأبحاث والهندسة المتقدمة في نيسان: "ستطلق نيسان قريباً سيارة كهربائية من الجيل التالي ستشكّل إنجازاً حقيقياً. فتقنية التحكم الكليّ الكهربائي الجديدة التي يجرى تطويرها تدمج نظام الدفع الكهربائي لسيارات نيسان وتقنيات التحكم الكليّ الدفع مع تكنولوجيا التحكم بالهيكل لدينا لتحقيق قفزة هائلة في أداء التسارع والانعطاف والكبح، بما ينافس أحدث السيارات الرياضية".

وتعدّ هذه التقنية الجديدة للسيارات الكهربائية إحدى مكونات رؤية نيسان للتنقل الذكي ورؤية الشركة المتعلقة بكيفية تشغيل السيارات وقيادتها ودمجها بالمجتمع.

 

وتضمّ السيارة محرّكين كهربائيين منفصلين في المقدّمة والخلف ويولّد نظام النقل 227 كيلوواط و680 نيوتن متر من عزم الدوران الأقصى. ويكمل هذه الطاقة التحكم الفائق الدقة في المحركات الذي توفره تقنية السيارات الكهربائية المتطورة من نيسان، والتي تتيح تسارعاً سلساً وعالي الاستجابة. ويمكن للسائقين الاستفادة من نظام التحكم الكليّ الدفع في أي حالة على الطرق، ما يعزّز أداء القيادة والثقة.

هل لديك تعليق؟ اكتبه بالأسفل: