تجربة قيادة: فورد موستنج جي تي 2018 ضد شيفروليه كمارو إس إس 2018

بدأ إطلاق اسم سيارة العضلات أو “المسل كار” على سيارات السوبر كار الأمريكية منذ عام 1949؛ حيث تميزت عن غيرها بامتلاكها بابين فقط وتبنيها لمحركات V8 كبيرة وقوية. ومعنا اليوم سيارتين تحاربتا على لقب ملكة سيارات العضلات الأمريكية لأكثر من 50 سنة، الفورد موستنج جي تي والشيفروليه كمارو إس إس. هيا بنا نتعرف على هاتين الأيقونتين في صناعة السيارات الأمريكية بل بصناعة السيارات بشكل عام.

طبعاً أول ما قمنا به هو عمل "دراج ريس" بين السيارتين، وكانت نتيجته ربح الكامارو لأسباب سوف تتعرفوا عليها خلال هذا التقرير. لا يمكنني أن أنكر سهولة قدرة "الدرفت" بالسيارتين وحرق الإطارات وعمل أشكال الدونت أو ما نطلق عليه بالعالم العربي التشفيط أو التفحيط بالسيارتين، لكن هدفنا دائماً مع "يلا موتور" هو تقديم لكم شرح مفصل عن كل من السيارتين لكي تساعدكم معلوماتنا على أخذ القرار المناسب عند شراء احداهما.‎

 

التصميم الخارجي

سأبدأ بالتصميم الخارجي للفورد موستنج جي تي. على مدى السنوات الثلاثة الأخيرة، بدأت الموستنج بالتخلي عن الشكل التقليدي الكلاسيكي والتوجه لتصاميم أكثر عصرية، وأكبر التغييرات التي نلاحظها بمقدمة منخفضة أكثر وشكل جديد للمصابيح الأمامية، والمصابيح الخلفية أيضاً أخدت شكل جديد مع استخدام إضاءة LED. لربما يكون هذا البعد عن الشكل الكلاسيكي لم يعجب الكثير من عشاق الموستنج لكن برأيي الخاص أعتقد أنه شكل رائع استطاع الجمع بكل جدارة بين التاريخ العريق لهذه السيارة وعصرية التصميم التي نتوقعها على أي سيارة حالياً.

 

لازالت الكمارو محافظة على شكلها الذي يأخذ الكثير من الكمارو 1969 والتي يعتبرها الكثيرين أجمل سيارات المسل كار على الإطلاق. ممكن القول إن الكمارو هي صاحبة الشكل الرياضي الأكثر بروزاً بين السيارتين خاصة مع المقدمة المنخفضة والطويلة، والمصابيح الضيقة وسقف السيارة المنخفض جداً مع ميلان كبير بالزجاج الأمامي للسيارة. ولكن هل التصميم الخارجي هذا سأثر على داخلية كلتا السيارتين؟

 

التصميم الداخلي

أول شيء ستلاحظه داخل الكمارو هو كيف أثر الشكل الخارجي بشكل كبير على الرؤية، وخاصة بوجود هذا الشكل المحدب لعدادات السرعة، فمدى الرؤية للسائق محدود كثيراً في الأمام. فمثلاً، إذا اضطررت الى أفتح حاجب الشمس التي أمامي لن يبقى شيء لأراه، وهذا أثر أيضاً على الإحساس بضيق المساحة الداخلية.

 

نحصل في باقي المقصورة على تصميم حديث واضح، مع اتباع التصميم المسمى “minimal” أو الحد الأدنى، فالمقصورة أنيقة جداً، مع فتحات تكييف دائرية كبيرة، مع استغلال المصممين للأقراص على الفتحات بالمنتصف للتحكم بدرجة حرارة التكييف والذي يأتي أوتوماتيكي ثنائي المناطق. كما نحصل على مقود رياضي من الجلد مسطح من الأسفل ساعد في زيادة الإحساس الرياضي داخل الكمارو. كل جزء في المقصورة يعطيك الاحساس بجودة التصنيع مع استخدام الجلد المخيط وإدخال اللونين الأحمر والأسود على الأبواب والمقاعد، مع إضاءة داخلية يتغير لونها على حسب وضعية القيادة أو بإمكانك تخصيصها على حسب رغبتك من 24 لون.

أما داخل الموستنج فالإحساس بالمساحة أكبر، والرؤيا أوضح للسائق بسبب الميلان الأقل للزجاج الأمامي وارتفاع سقف السيارة، ولكن نفتقد وجود فتحة سقف كالتي نحصل عليها في الكمارو، كما أن تصميم المقصورة فيه أناقة أقل من الكمارو مع أزرار أكثر لكن سهلة الاستخدام والوصول إليها، وطبعاً من لا يحب هذه الأزرار التي تذكرنا دائماً بأزرار الطائرات والتي تزين مقصورة الموستنج.

 

تفتقد مقصورة الموستنج للون آخر غير الأسود، كما أن كمية البلاستيك ملحوظة داخلها، ولكن هذا لا يقلل من جودة التصنيع التي تشعر بها، بل ستشعر بها من خلال تجهيزات الجلد على المقاعد والأبواب.

 

التجهيزات التكنولوجية والسلامة

 

تحصل الكمارو إس إس على نظام MyLink بشاشة لمس بقياس 8 إنش، مع نظام ملاحة واتصال بلوتوث ودعم لآبل كار بلاي، ونظام صوتي بـ 9 مكبرات للصوت من "بوز"، وكما قلنا نظام تكييف أوتوماتيكي ثنائي المناطق، وفرامل ركن كهربائية، وعدادات السرعة ودورات المحرك على شاشة معلومات رقمية بتعرض معلومات قابلة للتخصيص أمام السائق. وأيضا نحصل على شاشة عرض أمامية على الزجاج " Heads up display" مفيد جداً لإبقاء عينيك على الطريق خاصة مع سيارة فيها الرؤية للخارج محدودة جداً. وفي الخلف في منتصف المقصورة نحصل أيضاً على شحن لاسلكي للهواتف الذكية المجهزة بهذه الخاصية. وتأتينا الكمارو أيضاً بمثبت سرعة، وتنبيه بالنقطة العمياء، وكاميرا ركن خلفية مع حساسات.

نحصل بالموستنج على نظام "فورد سينك 3" مع شاشة لمس بقياس 8 إنش، وطبعاً نظام ملاحة، واتصال بلوتوث مع دعم لآبل كار بلاي وأندرويد أوتو، والنظام الصوتي يأتي هنا بـ 12سماعة من شركة "شايكر"، بالإضافة الى نظام التحكم بمناخ المقصورة ثنائي المناطق، وشاشة كاملة بدلاً من لوحة العدادات بقياس 12.4 إنش أمام السائق يتغير شكلها مع وضعية القيادة والتي يمكن تخصيصها طبعاً. وتأتي الموستنج مزودة بمثبت سرعة تكييفي مع رادار ونظام تنبيه بالخروج عن المسار، وتنبيه للنقطة العمياء، وطبعاً مع كاميرا ركن خلفية مع حساسات، ولكن مع فرامل ركن يدوية وليست كهربائية.

 

القيادة

طبيعة القيادة هي السبب الرئيسي الذي يدفعك لشراء سيارات كهذه، لذلك سأبدأ أولاً بالأرقام. جُهزت الكمارو إس إس بمحرك V8 بسعة 6.2 لتر أكبر بـ 1.2 لتر من محرك الموستنج، يعني أكبر من سعة محرك لسيارة صغيرة، حيث يقوم هذا المحرك بتوليد قوة 455 حصان وعزم دوران 614 نيوتن.متر، ويأتي أيضاً مع جير أوتوماتيكي من 8 سرعات مع "بدل شفترز" خلف المقود. ماذا تعطيك هذه الأرقام؟

 

تسارع من 0-100 كم/س خلال 4 ثواني، وصوت صادر من العادم الرباعي سيحرك كل أحاسيسك ويعطيك متعة القيادة للكمارو مع كل ضغطة صغيرة على دواسة الوقود، مع تحكم عالي من المقود تميزت فيه الكمارو على مدى السنين الأخيرة على الموستنج. طبعاً كونها سيارة دفع خلفي، ستتعرض لـ "أوفر ستير" عالي ولكن التحكم فيه سهل من خلال دواسة الوقود التي ترجع السيارة للمسار المطلوب. ومن بعد الانطلاق لسرعات خيالية والاستمتاع بصوت محركها الرهيب، ستستطيع تغيير وضعية القيادة لوضعية أخرى توفر طبيعة قيادة مختلفة.

اشتغلت فورد كثيراً على طبيعة التحكم للموستنج في هذه السنة، وفعلاً نحصل على أكثر سيارة موستانح تماسكاً على الطريق، كما يمكنك الاختيار بين وضعيات قيادة مختلفة مع تحكم منفصل بوضعية كل من مقود القيادة ووضعية صوت صمامات العادم، التي يمكن اعتبارها من أهم التجهيزات التي نحصل عليها مع الموستنج. بمعنى آخر، بإمكانك الحصول على صوت العادم الرائع حتى بوضعي القيادة العادية والمناسبة للمدينة. بالنسبة لأرقام الموستنج، فهي تأتينا بمحرك V8 بسعة 5 لتر، يقوم على توليد 460 حصان يعني أكثر بـ 5 أحصنة من الكمارو ولكن عزم أقل بـ 44 نيوتن.متر ويصل لـ 570 نيوتن.متر، ومع وزن الموستنج الأثقل بـ 10 كغم فالتسارع من 0-100 كم/س يحتاج 4.3 ثانية، ولكن بالنسبة لصوت العادم، أعتقد أن الموستنج هي الرابحة لجمال الصوت الصادر من العادم الرباعي.

 

الحكم

كيف يمكنني أن أختار بين هاتين الأيقونتين؟ فكلتاهما متقاربتين بكل الأرقام والتجهيزات، ولكل من السيارتين نادي من العشاق الكبار. ولكن على الرغم من التقارب الكبير، لم يمنع ذلك من اختلاف الأسعار بينهما، فالكمارو إس إس التي معنا اليوم سعرها 227,000 درهم إماراتي وهو مبلغ أقل بـ 20,000 درهم من سعر الفورد موستنج جي تي التي يصل سعرها مع النسخة التي معنا لـ 247,000 درهم إماراتي.

 

لنرى ما رأيكم، ومن هي السيارة التي تعتقدون أنها الأفضل؟

 

اختيار المحرر:

فورد تحتفل بإنتاج سيارة الحصان الرياضيّة الموستانج رقم 10 مليون

تطور شعار شيفروليه

أنظر أيضاً:

شركة محمد يوسف ناغي للسيارات تنضمّ إلى شبكة موزعي فورد في المملكة العربية السعودية

تجربة قيادة: فورد إكسبلورر 2018

الصور:

هل لديك تعليق؟ اكتبه بالأسفل:

هل تريد بيع سيارتك؟

قم ببيع سيارتك مجاناً على يلاموتور. لدينا كل ما يلزم لجعل عملية بيع سيارتك سهلة على منصتنا بشكل سريع

  • 100% مجاناً
  • 500,000+ مشتري شهرياً
  • 115,000+ بائع راضٍ عن الخدمة
  • 200+ سيارة يتم بيعها يومياً