"جاكوار لاند روفر" تكشف عن سيارتها التجريبية الجديدة "مشروع فيكتور"

كشفت "جاكوار لاند روفر" يوم أمس 19 فبراير 2020، عن سيارتها التجريبية المبتكرة الجديدة، "مشروع فيكتور"، كجزء من رحلة الشركة نحو "الوجهة الصفر"، مقدمةً رؤيتها بخصوص مستقبل خدمات النقل ذاتية القيادة والكهربائية والمتصلة في المدن.

 

وتعبّر رؤية "الوجهة صفر" في "جاكوار لاند روفر" عن طموح الشركة بجعل المجتمعات أكثر أماناً وصحة، والبيئة أكثر نظافة. وبالاعتماد على الابتكار المتواصل، ينصب تركيز الشركة على تحقيق مستقبل يحتوي صفر انبعاثات وصفر حوادث وصفر ازدحام، وذلك من خلال منتجاتها وخدماتها وفي مختلف منشآتها.

 

في المرحلة التالية من هذه الرحلة، يقدّم "مشروع فيكتور" سيارة كهربائية متطورة مرنة ومتعددة الاستخدامات، ومجهزة للقيادة الذاتية.

وقال البروفيسور رالف سبيث، الرئيس التنفيذي لشركة "جاكوار لاند روڤر"، في تعليق له أثناء الكشف عن هذا المشروع: "تدرك ‘جاكوار لاند روڤر‘ التوجهات التي تتسم بها المجتمعات المعاصرة. ‘مشروع فيكتور‘ يبرز ‘جاكوار لاند روڤر‘ كرائدة في الابتكار اللازم لجعل مجتمعاتنا أكثر أماناً وصحةً، والبيئة أكثر نظافة. نتعاون في هذا المشروع مع ألمع العقول في الوسط الأكاديمي، وسلاسل التوريد، والخدمات الرقمية، لننشئ أنظمة نقل متصلة ومتكاملة، تعد حجر الأساس الأهم من أجل الوصول إلى الوجهة صفر".

 

ويبلغ طول هذه السيارة التجريبية المتكاملة والمرنة أربعة أمتارٍ فقط، كما إنها مصممة من أجل المدن، حيث تقع كافة مكوناتها من البطاريات ومجموعات القيادة في أرضيتها المسطحة، كي تسمح بالعديد من الاستخدامات، أما المقصورة الداخلية المبتكرة فتسمح بتخصيص المقاعد بما يلائم الاستخدام كسيارة خاصة أو الاستخدام المشترك، كما إنها قابلة للاستخدامات التجارية، كالاعتماد عليها في المرحلة الأخيرة من توصيل الطلبيات.

 

هل لديك تعليق؟ اكتبه بالأسفل: